فيما صنعت أسعار التمور الحدث في أول أيام رمضان : أسعار الفواكه "نار" بأسواق وهران

فيما صنعت أسعار التمور الحدث في أول أيام رمضان : أسعار الفواكه "نار" بأسواق وهران

تفاجأ، أمس، الوهرانيون من إلتهاب أسعار التمور بأسواق عاصمة الغرب الجزائري، في أول أيام شهر الصيام الكريم، حيث تراوح سعره في سوق الجملة بالكرمة ما بين 300 دينار و700 دينار، أما في أسواق التجزئة على غرار سوق الأوراسي "لاباستي"، فقد بلغ 900 دينار جزائري، وهوما جعل المستهلك يعزف عن شرائه

هذا حسبما رصدته يومية "الوطني" من سوق الجملة وكذا سوق التجزئة، أين أوضح بعض الزبائن أنهم لن يستطيعوا شراء التمر لإرتفاع أسعاره، في حين فضل البعض شراء كمية قليلة، يأتي هذا تزامنا وحلول الشهر الفضيل وبعد طمأنة الوصاية للمستهلكين باستقرار الأسعار إلا أنه يبدو أن ريمة لن تنس عادتها القديمة، حيث أمام جشع التجار الذين يتفنون في "إحراق" جيوب الغلابى مع كل مناسبة، أين يفرضون منطقهم، من أجل الربح السريع

 

وبهذا يمكن القول، أن التمر الذي أوصى به الرسول صلى الله عليه وسلم وكل الأطباء بتناوله في شهر الصيام والذي من شأنه أن يمد جسم الصائم بالطاقة بعد مشقة يوم طويل من الصيام، سيكون شبه غائب في أول طاولة الإفطار لهذا الشهر الكريم

مواضيـــع متشـــابهة

Subscribe to comments feed التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha