بفضل استتباب الأمن و عودة الإستقرار

عودة أكثر من 1600 عائلة إلى قراها بالبويرة

image

عادت أكثر من 1600 عائلة إلى قراها ومداشرها  بالمناطق الريفية لولاية البويرة خلال سنة 2010 حسب ما أفاد به والي الولاية .  وأوضح ذات المسؤول  أن هناك 90 قرية كانت قد نزحت منها  هذه العائلات خلال العشرية السوداء تشهد عودة هذه العائلات اليها من جديد  بفضل استتباب الأمن وعودة الاستقرار والطمأنينة والسكينة عبر كافة ربوع الولاية.  ويشهد ريف ولاية البويرة اعمارا جديدا وعودة قوية للسكان المتشبثين  بخدمة الأرض والإنكباب على مختلف النشاطات الفلاحية كما أوضحه والي البويرة  .  وقد ساهمت شتى البرامج التنموية لاسيما منها تلك المتعلقة بالتنمية الريفية  الجوارية ومشاريع فك العزلة والإنارة الريفية والربط بشبكة الغاز الطبيعي العمومي التي استفادت منها  تلك المناطق الجبلية النائية في تحفيز السكان وتشجيعهم على  الاستقرار في أراضيهم .  وقال الوالي أن الإنجازات الأخرى في ميدان البناء الريفي التي تحققت خلال السنوات الأخيرة والمتمثلة في 22 ألف وحدة سكنية ريفية ساعدت هي الأخرى على عودة  العائلات النازحة من الريف نحو المدينة. كما يستهدف البرنامج المسطر لفترة 2010-2014 انجاز قرابة 20 ألف  وحدة سكنية ريفية جديدة .  ويعرف ريف الولاية انتعاشا أكثر في النشاطات الاقتصادية وحركية وديناميكية للسكان جراء تلك المشاريع الهيكلية الكبرى المنجزة بقطاع الري ومنها سدي "تلسديت"  ببشلول و "كديت أسردون" بامعالة وهما المشروعان اللذان كان لهما الانعكاس الايجابي  الكبير على عالم الريف وعلى الزراعة والاقتصاد عامة والتكفل بشكل خاص بحل مشكل  التزود بالمياه الصالحة للشرب .

  • عدد القراءات الكلي: [11152 read]
  • عدد القراءات اليومي: [2 read]
  • عدد التعليقات: []
أضف إلى: Add to Facebook Add to Twitter Add to Yahoo MyWeb Post to Myspace Add to your del.icio.us
                                                       
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي

Subscribe to comments feed التعليقات (0 مرسل):

التعليقات مملوكة لاصحابها ونحن غير مسولين عنها
المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

رجاء أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

صوت على الخبر
0